تجمع "شارانترناشونال" بين إتجاهين أساسيّين من تيار الفكر الحالي السياسة والروحانية. وتظهر عرضاً شاملاً لأسس التغيّرات السياسية والإجتماعية والإقتصادية والروحية التي تحصل الآن على الصعيد العالمي، وتسعى الى التحفيز على اتخاذ الخطوات العملية لإعادة بناء عالمنا على أسس صحيحة وعادلة ورحيمة.

 :رسالة "شار انترناشونال" تحظى بتجاوب عالمي متزايد

"مايتريا"، معلم العالم، هو الآن بيننا

 


 
 

مؤسسة "شار انترناشونالمنظمة  غير حكومية لا تبغي الربح ، منتسبة إلى الأمم المتحدة، القسم العام للإعلام.

توزع مجلة "شار انترناشونال" باللغة الإنكليزية في أكثر من 70 بلد ، وهي متوفرة أيضاً باللغة الهولندية، الفرنسية ، الألمانية، الإسبانية و اليابانية

لا تتضمن "شار انترناشونال" أيَّة إعلانات و هي مموَّلة بشكلٍ كامل من الإشتراكات والتبرعات.

أعلى